أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات

نعرف جميعا أهمية تطبيق ما نعلمه لطلابنا و لطالباتنا من تدبر الآيات والعمل بها والمعلم الناجح هو من يستطيع توجيه سلوك طلا ..



12-23-2009 09:48 صباحا
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 

نعرف جميعا أهمية تطبيق ما نعلمه لطلابنا و لطالباتنا من تدبر الآيات والعمل بها والمعلم الناجح هو من يستطيع توجيه سلوك طلابه على المنهج القرآني حتى يجعل خلقهم القرآن كما كان رسولنا صلى الله عليه وسلم






فهناك عدة وسائل يمكن من خلالها تطبيق معاني القرآن على حياة الطلاب وعلى سلوكه فمثلا عند قوله تعالى :

(وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ)

تحدث بين الطلاب والطالبات مواقف مختلفة وخاصة الأطفال فمن الواجب على المعلم أن يقف وقفة هنا ويعزز معنى هذه الآية في نفس الطالب ويبين عظم ثواب ذلك


وفي قوله تعالى ( إنما المؤمنون إخوة )


يعزز في نفوسهم مبدأ التعاون والأخوة والسؤال عن بعضهم البعض من خلال المواقف التي تمر عليه معهم ولايتجاهلها بل يربطهم بكتاب الله ربطا قويا في كل موقف يمرون به








12-23-2009 09:49 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
التحلي بمكارم الأخلاق والاتصاف بالوقار والهيبة ..
عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من قرأ القرآن فقد استدرج النبوة بين جنبيه غير أنه لا يوحى إليه ، لا ينبغي لصاحب القرآن أن يجد مع من وجد ولا يجهل مع من جهل وفي جوفه كلام الله ) رواه الحاكم وصحح إسناده ووافقه الذهبي .
فينبغي الاتصاف بالوقار والهيبة من غير إفراط ولا تفريط فالإفراط قد يضع حاجزا بين المعلم وطلابه وقد يشعرهم بالتعالي والتفريط يؤدي إلى الاستخفاف ولابد أن نعكس ذلك عليهم حتى يتصفوا بتلك الصفة بين الناس ويكون خلقهم القرآن وأن يتواضعوا في تعاملهم بين الناس ولايكون حفظ القرآن سبب لتكبرهم على غيرهم وذلك من خلال تواضع معلمهم في تعامله معهم ومع غيرهم



12-23-2009 09:50 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
المشاركة العملية من قبل المعلم للطلاب ترفع من قيمة المعلم وترسل لهم

رسالة مفادها أنني منكم وفيكم فيدفعهم ذلك للمزيد من البذل والهمة

والحماس فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قدم النبي صلى الله عليه

وسلم المدينة فنزل عند بنو عمرو بن عوف فأقام النبي صلى الله عليه وسلم

فيهم أربع عشرة ليلة .. وجعلوا ينقلون الصخر والنبي صلى الله عليه وسلم

معهم وهو يقول ( اللهم لا خير إلا خير الآخرة فاغفر للأنصار والمهاجرة ) ..
فجميل من المعلم مشاركته للطلاب في الأنشطة والأعمال الخارجية وكل

عمل يتطلب جهدا ومشاركة ففيه تواضع وألفة وترابط وكذلك احتكاكهم

بالمعلم ذو الأخلاق الحسنة حتما سيعكس عليهم وعلى نفوسهم .


أخطاء رأيتها ..

كانت إحدى المعلمات ترفض وبقوة أن تشارك الطالبات في الأعمال الخارجة عن الحلقة بحجة أن مهمتها تحفيظ وعملها داخل الحلقة أما الأنشطة الخارجية فهي غير ملزمة أن تشاركهم فيها وتنظر بأن وجودها معهم ومشاركتها قد تنعكس سلبا على الطالبات حيث أنها بوجودها قد تستحي بعض الطالبات ولن تأخذ الطالبات راحتهم في ذلك .. وهذا من أكبر الأخطاء التي قد تصدر من المعلم أو المعلمة ..



12-23-2009 09:50 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
لنبني جيلا خلقه القرآن

قال تعالى : (كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولو الألباب )

قال ابن عمر رضي الله عنهما :

( لقد عشنا دهرا طويلا وأحدنا يؤتى الإيمان قبل القرآن فتنزل السورة على محمد صلى الله عليه وسلم فيتعلم حلالها وحرامها وآمرها وزاجرها وماينبغي أن يقف عنده منها ، ثم لقد رأيت رجالا يؤتى أحدهم القرآن قبل الإيمان فيقرأ مابين الفاتحة إلى خاتمته لا يدري آمره ولا زاجره وماينبغي أن يقف عنده . ينثره نثر الدقل )

هذا كله لأهمية تدبر كتاب الله عز وجل الذي فرط فيه البعض من الحفاظ ومن المعلمين لكتاب الله واهتموا بالحفظ والتجويد وأهملوا جانب الأصل وهو تدبر الآيات وفهم معانيها حتى يختم الطالب كتاب الله دون تدبر وفهم لمعانيه ثم نخرج معلمين ومعلمات يحفظونه دون تدبر وفهم لمعانيه وتدور الكرة كما بدأت فمن هنا أردنا أن نقف وقفات جادة وحازمة وقوية نحو تدبر الآيات وفهمها قبل حفظها لنرى أثر كتاب الله على أنفسنا وعلى طلابنا ولنبني جيلا خلقه القرآن وهناك خطوات وأمور لابد لكل معلم حلقة أن يحرص عليها ويجعلها وسائل للوصول للهدف المنشود خلال الفصل الدراسي وهو فهم الطالب لمعاني كتاب الله ليعمل بها في حياته وليصبح خلقه القرآن ..

فلنبدأ ببعض الخطوات وليست محصورة ولكنها إجتهادا مني نحو فهم كتاب الله ثم تدبرها ..

أولا: دراسة سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فالمعروف أنه صلى الله عليه وسلم كان الترجمان الحقيقي للقرآن، وأنه كان خُلُقُه القرآن، وأنه كان قرآنًا يمشي، فهو المبين لمجمله، والموضح لمشكله، وإذا كان الأمر كذلك، فإن تدبر القرآن وفهمه لا يتأتَّى إلا بالرجوع إلى ما ثبت من سيرته صلى الله عليه وسلم وما صح من سنته .

ثانيا : معرفة أسباب النزول تُعدُّ من القواعد المهمة في تدبر القرآن؛ لأن كثيراً من الآيات ارتبط نزولها بمناسبات ووقائع معينة، ولا يمكن أن تُفهم إلا بمعرفة المناسبات والوقائع التي نزلت لمعالجتها.

ثالثا : الرجوع إلى كتب التفاسير المعتمدة، والنظر في أقوال أهل العلم فيها، فقد حوت تلك الكتب كثيراً من تفاسير السلف، كتفاسير الصحابة، وتفاسير التابعين وتابعيهم، كتفسير الطبري، وتفسير القرطبي، وتفسير ابن كثير، وغيرها كثير، فبالرجوع إلى هذه التفاسير وأمثالها عون لقارئ كتاب الله على تدبر آياته وفهمه الفهم السليم .

رابعا : تخصيص وقت مناسب في الحلقة لشرح تلك المعاني من كتب التفسير والوقوف على وقفاتها واستنباط الفوائد منها وعدم الإغفال عن هذا الجانب لأنه الأصل في حفظ القرآن .

خامسا : ليعلم الطلاب جميعا أن التدبر وفهم المعاني أساسا مهما لتسهيل الحفظ فمن الصعب حفظ كلاما لا تفقه معناه ولا مغزاه .
سادسا : تشجيع الطلاب على القراءة من التفاسير وإعطائهم سؤال في معاني الآيات ليبحثوا فيها وليتعلموا طريقة الوصول للمعنى من كتب التفاسير المختلفة لأهل العلم الثقات .


12-23-2009 09:51 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
التودد للمتربين وإيجاد جو من الألفة معهم ..

إن الجدية في التلقي مطلوبة من المتربي لتحصل له الاستفادة من كل مايطرح عليه لذا نعتني جميعا بتوجيه المتربي لأهمية الحضور العقلي والقلبي لكننا قد نغفل عن كون التلقي فرع عن المحبة وصفاء القلوب فهناك فرق بين إقبال المتربي على الاستجابة لما نطلبه منه طواعية وبرغبة ذاتية داخلية منه في ذلك وبين أن تكون هذه الاستجابة خشية من من المربي والمعلم ومن أساليب التوبيخ التي تستعمل تجاهه لإجباره على تنفيذ الأوامر .

لذلك كان جميلا أن نضع في اعتبارنا سلوكيات رائعة نعتني بها في تعاملنا مع الطلاب لنوجد جوا من الألفة والارتياح بيننا وبينهم يساعدنا على تحقيق أهدافنا في تقويمهم علميا وسلوكيا والارتقاء بهم نحو الأفضل ومن بعض الوسائل التي تحقق المودة والألفة :

1- مناداتهم بأحسن أسمائهم وبالكنى والألقاب المحمودة التي يودون التكني بها.

2- حسن انتقاء العبارات المفعمة بالإيجابية فإن الكلمة الطيبة تفعل الأعاجيب في النفوس وماأجمل أن نتخيل الكلمات تلقى علينا قبل أن نلقيها على طلابنا .

وقد يعتقد البعض أن الكلمات الحسنة لا تقال إلا في موضع تميز الطالب في أداء عمله وهذا لا نختلف فيه ونؤكد بالثناء على ذلك ولكن هذا لا يعني أنه قاصر على المتميز فقط بل قد يقصرالطالب في عمله ولم يحفظ حفظا متقنا فبدلا من أن نقول له حفظك اليوم رديء لامانع من أن نقول له أنت تمتلك طاقة عالية أنعم الله بها عليك تعينك على إتقان الحفظ فيبدو أنك لم تستغلها اليوم . وعند وقوعهم في خلق سيء قل لهم هذا الخلق لا يليق بأمثالكم فهنا مدح وترفع مع التنبيه عن الخطأ .لا شك أن النفس ترتاح لمن يشعرها بقصورها بطريقة مغلفة بالتشجيع والإشعار بالظن الحسن .

3- السؤال عن الأحوال الخاصة فهذا يشعره بأهميته لديك وتقديرك له .
4- الترغيب في العناية بالعلم والتحفيز لمزيد من التحصيل وهذا سنتحدث عنه في عدد لا حق بالتفصيل إن شاء الله تعالى .


12-23-2009 09:51 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [5]
essra
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-22-2009
رقم العضوية : 174
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
هل تريد أن تكون متميزا ؟؟


كلنا نبحث عن التميز وكلنا نرغب به .. فهذه طبيعة الإنسان .

لكن بماذا أكون متميزا ؟؟

بالمال أم بالسيارة أم بالمنزل أم بالثياب الفاخرة أم بماذا؟؟؟

تميز بالقرآن .....بالطاعة ... ببديع اسلوبك في الدعوة ... تميز بالعفو والصفح ... تميز بسلامة صدرك .. تميز بحفظ كتاب ربك ... تميز بأخلاقك وسموها ..
كن لامعا في سماء مظلمة لمن مد يده لتأخذ بها إلى النور ..

والطفل بطبيعته يحب أن يشعر أنه مميز فما أحلاها معانى إذا رسخناها فيه من صغره عن طريق حلقة القرآن ويكون تميزة من قرآنه


*تميز بالخلق الحسن ومحبة الآخرين ..

ومتى ماشعرت بمحبة الآخرين استطعت أن تتميز في التعاون معهم وإرادة الخير بهم ومشاركتهم في سرائهم وضرائهم فالخلق الحسن يذيب الخطايا كما تذيب الشمس الجليد .

*تميز بالعطاء ..

فبالعطاء تترقق القلوب وحينما يعطي المرء الآخرين فإنه بعطائه يملك قلوبهم ويشعرهم بأنه جزء منهم ..

عش لحظات السعادة التي تتحقق من سعادة الآخرين بعطائك فأنت لاترجو سوى سعادتهم والأجر من المولى الكريم .


*تميز بالإبتسامة ...

ادخل إلى القلوب وارسم البسمة على وجهك وارسل من خلالها رسائل موجهه من القلب إلى القلب وصب فيها بلسم المحبة والمودة .. تصدق على نفسك فقد قال المصطفى صلى الله عليه وسلم ( تبسمك في وجه أخيك صدقة ) .


· تميز بسلامة صدرك ...

صفي صدرك ونقيه من الحقد والحسد والكراهية والبغضاء واجعل صدرك متميزا حيث لايحمل إلا الحب والخير للناس جميعا .. واعفو واصفح عمن أساء إليك حتى تعش متميزا مرتاح البال

قال الشاعر:

لما عفوت ولم أحقد على أحد ........... أرحت قلبي من غم العداوات


· تميز ببر والديك ...

كن ابنا بارا لهما ابحث عما يحبوه وكن أول من يفعله .. كن متميزا في الإحسان إليهما وتقديم أمرهما وملاطفتهما وإدخال السرور إليهما ..


· تميز بحفظ كتاب ربك وتميز بحرصك أن يكون لك ذكر في السماء وأن يقال لك ادخل من أي أبواب الجنة شئت ..

تميز بكل ما يقربك من الله وليكن شعارك لن يسبقني إلى الجنة أحد
منقول


12-23-2009 11:49 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [6]
أم حمزة السلفية
Super Moderator
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-02-2009
رقم العضوية : 92
المشاركات : 973
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 26
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات
اللهم ارزقنا حسن الخلق
اللهم آمين
وجزاكِ الله خيرًا أختي إسراء
توقيع :أم حمزة السلفية
قال ابن سيرين ـ رحمه الله ـ:
" إن هذا العلم ديـــن
فانظروا عمَّن تــأخذون دينكم "


12-23-2009 01:00 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [7]
أم ساره وسلمى
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 10-15-2009
رقم العضوية : 284
المشاركات : 251
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات

03-30-2010 12:51 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [8]
أم سلمة
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-20-2009
رقم العضوية : 11
المشاركات : 355
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif لنبني جيلا خلقه القرآن - 5- حلقات




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 01:51 مساء