أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






الأخلاق الحميدة

الأخلاق المحمودة وإن كانت في بعض الناس غريزة فإن الباقين يمكن أن يصيروا إليها بالرياضة والألفة ويرتقوا إليها بالتدرب وال ..



12-18-2009 08:09 مساء
حمدى عبد الحليم
طالب علم
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 11-10-2009
رقم العضوية : 356
المشاركات : 60
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡
الأخلاق المحمودة وإن كانت في بعض الناس غريزة فإن الباقين يمكن أن يصيروا إليها بالرياضة والألفة ويرتقوا إليها بالتدرب والعادة فإنهم وإن لم يكونوا على الخير مطبوعين صاروا به متطبعين والفرق بين الطبع والتطبع أن الطبع جاذب منفعل والتطبع مجذوب مفتعل تتفق نتائجهما مع التكلف ويفترق تأثيرهما مع الاسترسال وقد يكون في الناس من لا يقبل طبعه العادة الحسنة ولا الأخلاق الجميلة ونفسه مع ذلك تتشوف إلى المنقبة وتتأفف من المثلبة لكن سلطان طبعه يأباه عليه واستعصاؤه مع تكلف ما ندب إليه يختار العطل منها على التحلي ويستبدل الحزن على فواتها بالتسلي فلا ينفعه التأنيب ولا يردعه التأديب وسبب ذلك على ما قرره المتكلمون في الأخلاق أن طبع المطبوع أملك للنفس التي هي محله لاستيطانه إياها وكثرة إعانته لها والأدب طارئ على المحل غريب فيه



وحكى الأصمعي أن أعرابياً ربى جرو ذئب وجعل يغذيه بلبن شاة له حتى كبر فخرج معها يوماً للرعي كعادته فحركته الطبيعة الدنية والنفس الذئبية على افتراس الشاة فلما رأى الأعرابي الشاة فريسة أنشد
عقرت شويهتي وفجعت قلبي ... وأنت لشاتنا ولد ربيب
غذيت لبانها ونشأت معها ... فمن أنباك أنّ أباك ذيب
إذا كان الطباع طباع سوء ... فليس بنافع أدب الأديب




[gdwl]هل فكرت يومًا أن تقيِّم نفسك؟ هل فكرت أن تغير من أخلاقك،

فتزيد رصيدك من الخُلق الحسن، وتتخلى عن الأخلاق السيئة؟[/gdwl]


إذا كنت قد فعلت ذلك، فهنيئًا لك، وإذا لم تكن قد فعلت فابدأ

من الآن، واختر أخلاقك بنفسك.

كيف نكتسب الأخلاق الحميدة ؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور إبراهيم صالح عبد الله -

الأستاذ بقسم القرآن بجامعة القصيم - فيقول: هناك عدد من الوسائل

التى تعين على اكتساب الأخلاق الحسنة، وبالتالى تحقيق السعادة والنجاح، وأولها:

-1 الإيمان الحق، والقرب من الله تعالى؛ فهذا منبع الأخلاق الحميدة،

فبه تزكو النفوس ويتهذب السلوك.

-2 مجالسة ومصاحبة أصحاب الخُلق الحسن؛

فإن للأصحاب أثرًا كبيرًا فى سلوك الإنسان، ولذلك قيل:

عن المرء لا تسل وسل عن قرينه فكل قرين بالمقارن يقتدى

-3 محاسبة النفس: فقد خُلقت أمارة بالسوء، نزاعة للشر،

فعاتِب نفسك وحاسبها، وقُدها ولا تنقَد لها، والنفس

كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع، وإن تفطمه ينفطم.

-4 قراءة سير السلف الصالح: فإنها من الأسباب المعينة على التخلق بالأخلاق الحسنة،

فالحديث عن العلماء ومحاسنهم فيه آدابهم وأخلاقهم،

وقد اتفق علماء النفس والتربية على أن القصص


⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩




والأخبار والسير من أقوى عوامل التربية.

-5 الدعاء، وهو من أعظم الأسباب الموصلة إلى محاسن الأخلاق.

فإذا لم يكن عون من الله للفتى فأول ما يجنى عليه اجتهاده

وقد كان الرسول (صلى الله عليه وسلم) يسأل الله تعالى أن يهديه لأحسن الأخلاق.

إن الإنسان يستطيع اكتساب ما يريده من الأخلاق الفاضلة المحمودة،

فاختر منها ما تحب، واستعن بالله، وجاهد نفسك لتحقق ما تريد.

جمع وترتيب حمدى عبد الحليم
المصادر كتاب غرر الخصائص الواضحة وبعض مواضيع من المنتديات
توقيع :حمدى عبد الحليم
تواضع تكن كالنجم لاح لناظر ... على صفحات الماء وهو رفيع
ولا تك كالدخان يعلو بنفسـه ... إلى طبقات الجوّ وهو وضيـع

⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵


12-18-2009 11:08 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
راجية حسن الخاتمة
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-05-2009
رقم العضوية : 110
المشاركات : 123
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif الأخلاق الحميدة
الأخ الفاضل / حمدى عبد الحليم






فلا بد للإنسان في هذه الحياة أن يخالط الناس، فحوله الجيران والأقارب ، وهناك الزملاء في قاعات الدراسة، وهناك آخرون في أماكن العمل.
وبحكم هذه المخالطة مع أنواع مختلفة وأنماط متباينة فإنه لا بد وأن يصدر من بعض الناس شيء من الإساءة يقل أو يكثر ، بقصد أو بغير قصد ، فلو تخيلنا أن كل إساءة ستُقابَل بمثلها لتحولت المجتمعات إلى ما يشبه الغابات، ولتخلى الناس عن خصال الخير، ولغدوا بلا ضوابط ولا روابط.
وحتى لا يتحول مجتمع المسلمين إلى ما يشبه هذه الصورة المنفرة فقد أمر الله تعالى عباده المؤمنين بأن يدفعوا السيئة بالحسنة :
(ولا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ). (فصلت:34)





المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
كيف نعلم الأطفال مكارم الأخلاق؟ جنان الرحمن
6 3128 QuRaNoUrLiFe
الحلقة السابعة :نداء الايمان الأول وتعلقة بالتربية الربانية الأخلاقية خادم للقرآن
0 999 خادم للقرآن
من أجمل ما ستسمع في العقيدة وأصول الدين والأحكام الشرعية والأخلاق نونية القحطانى بصوت شيخنا ياسر سلامة خادم للقرآن
1 1150 خادم للقرآن
مبادئ المعاملات والأخلاق من القرآن العظيم نور الإسلام
60 8707 ام مصعب الخير
أطفالنا والأخلاق امة الجبار
1 1272 امة الجبار

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 05:35 صباحا