أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






اغتنمه لعلك لا تدركه بعد عامك هذا

إن من أعظم فرص الحياة أن بلغنا الله هذه الساعات التي نتهيأ فيها لإستقبال شهر رمضانفمن رحم في رمضان فهو المرحوم ومن ح ..



08-30-2009 01:32 صباحا
أمة للرب
عضو
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-21-2009
رقم العضوية : 16
المشاركات : 824
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡


إن من أعظم فرص الحياة أن بلغنا الله هذه الساعات التي نتهيأ فيها


⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩





لإستقبال شهر رمضانفمن رحم في رمضان فهو المرحوم ومن حرم خيره فهو المحروم

ومن لم يتزود لمعاده فيه فهو ملوم


إذا رمضان اتى مقبلا فأقبل فبالخير يستقبل


لعلك تخطأه قبــــــلا فتأتي بعذر فلا يقبل



فكم ممن امل أن يصوم هذا الشهر فخاب أمله


فصار قبله إلى ظلمة القبر

كم من مستقبل يوما لا يستكمله ومؤمل غدا لايدركه


إنكم لو أبصرتم الأجل ومسيره لأبغضتم الأمل وغروره


كم كنت تعرف ممن صام في سلف من بين أهل وجيران وإخوان


أفناهم الموت واستبقاك بعدهم حيا فما أقرب القاضي إلى الداني
⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵


08-30-2009 02:13 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
أم ياسر
جزاها الله خيرا
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-24-2009
رقم العضوية : 37
المشاركات : 406
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif اغتنمه لعلك لا تدركه بعد عامك هذا
بارك الله فيك ام شيماء لهذه التذكرة
نسال الله العظيم ان يبلغنا صيامه وقيامه وان يتقبل منا ومنكم
حفظك الله
توقيع :أم ياسر
رأيت العلم صاحبـه كريـم ولـو ولدتـه آبـاء لـئـام
وليس يزال يرفعه إلـى أن يعظم أمـره القـوم الكـرام
ويتبعونـه فـي كـل حـالٍ كراعي الضأن تتبعه السوام
فلولا العلم ما سعدت رجـال ولا عرف الحلال ولا الحرام

الشافعي



nabd

08-30-2009 03:24 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
خادم للقرآن
الإدارة العامة للإخوة
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-18-2009
رقم العضوية : 2
المشاركات : 1068
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 21
 offline 
look/images/icons/i1.gif اغتنمه لعلك لا تدركه بعد عامك هذا
والله صدقتم فى كل كلمه (فكم ممن امل أن يصوم هذا الشهر فخاب أمله)
نعم والله نحن فى فضل عظيم من الله ان بلغنا شهر لا يشعر بفضله الا من فارق الدنيا فنسئل الله عزوجل ان تيقبل كل عمل منا خالصا لوجه الكريم وان يتوب علينا ويتقبلنا فى الصالحين ويتقبل منا الصيام والقيام بارك الله فيكم وثبتكم
توقيع :خادم للقرآن
قال شيخنا الألبانى رحمه الله " ليس الامر بكثير علم ولا كبير عمل وإنما هو بالإخلاص لله وتقوى الله يظن أحدهم أنه حفظ آيه أو آيتين أو حديث أو حديثين أنه صار شئ كبير عند الله ليس الامر كذلك عند الله وإنما هو بالإخلاص لله وتقوى الله "


08-30-2009 04:04 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
أم سلمة
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-20-2009
رقم العضوية : 11
المشاركات : 355
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif اغتنمه لعلك لا تدركه بعد عامك هذا
بوركت غاليتي أم شيماااء

نفع الله بك




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 08:12 مساء