أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






حكم تنكيس القرآن الكريم

سئل الشيخ ابن العثيمين - رحمه الله تعالى عن حكم تنكيس القرءان الكريم فقال : الحمد لله قراءة المتأخر قبل المتقدم من القر ..



11-21-2010 04:41 مساء
قرءاني حياتي
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-09-2010
رقم العضوية : 1017
المشاركات : 348
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 12
 offline 

سئل الشيخ ابن العثيمين - رحمه الله تعالى عن حكم تنكيس القرءان الكريم فقال :
الحمد لله
قراءة المتأخر قبل المتقدم من القرآن يسمى تنكيساً ، و هو أقسام :
1- تنكيس الحروف
2- تنكيس الكلمات
3- تنكيس الآيات
4- تنكيس السور
أما تنكيس الحروف ،





فهو تقديم الحروف المتأخرة على المتقدمة في الكلمة الواحدة ، فيقرأ - مثلاً -
بدلاً من ( رب ) : " بر " !
و"هذا لا شك في تحريمه ، وأن الصلاة تبطل به ؛
لأنه أخرج القرآن عن الوجه الذي تكلم الله به ،
كما أن الغالب أن المعنى يختلف اختلافاً كثيراً ."
" الشرح الممتع لابن عثيمين " ( 3 / 110 ) .
أما تنكيس الكلمات ،
فهو أن يقدم الكلمة اللاحقة على التي قبلها ، فيقرأ - مثلاً -
بدلاً من ( قل هو الله أحد ) : " أحد الله هو قل " !
و "هذا أيضاً محرم بلا شك ؛ لأنه إخراج لكلام الله عن الوجه الذي تكلم الله به ."
" الشرح الممتع " ( 3 / 110 ) .
وأما تنكيس الآيات ،
وهو قراءة الآية اللاحقة قبل الآية السابقة ،
فيقرأ { من شر الوسواس الخناس } قبل { إله الناس } !
فقد قال عنه القاضي عياض رحمه الله :
ولا خلاف أن ترتيب آيات كل سورة بتوقيف من الله تعالى
على ما هي عليه الآن في المصحف ,
وهكذا نقلته الأمة عن نبيها صلى الله عليه وسلم .
من " شرح النووي " ( 6 / 62 ) ، وكذا قال ابن العربي كما في " الفتح " ( 2 / 257 ).
وقال الشيخ ابن عثيمين :
تنكيس الآيات أيضاً محرم على القول الراجح ؛
لأن ترتيب الآيات توقيفي ، ومعنى توقيفي : أنه بأمر الرسول صلى الله عليه وسلم .
" الشرح الممتع " ( 3 / 110 ) .
وأما تنكيس السور ،
فهو قراء السورة اللاحقة قبل السابقة ، فيقرأ - مثلاً -
" آل عمران " قبل " البقرة " .
حكمه :
من قال من العلماء إن ترتيب السور ليس توقيفياً : لم ير بذلك بأساً .
ومن رأى أن الترتيب توقيفي ،
أو أن إجماع الصحابة على ترتيبه حجة : لم ير جواز ذلك .
والصحيح :
أن الترتيب ليس توقيفيّاً ، وإنما هو من اجتهاد بعض الصحابة .
وأنه لا إجماع على الترتيب بين الصحابة ،
إذ كان مصحف " عبد الله بن مسعود " - مثلاً - على خلاف تلك المصاحف ترتيباً .
وفي السنة ما يؤيد الجواز :
أ. عن حذيفة قال : صليتُ مع النبي صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فافتتح بالبقرة ،
فقلت : يركع عند المائة ، ثم مضى ، فقلت : يصلي بها في ركعة ، فمضى ،
فقلت : يركع بها ثم افتتح النساء فقرأها ثم افتتح آل عمران فقرأها
…… رواه مسلم ( 772 ) .
الشاهد في الحديث أنه قرأ النساء قبل آل عمران .
قال النووي : قال القاضي عياض :
فيه دليل لمن يقول إن ترتيب السور اجتهاد من المسلمين حين كتبوا المصحف ,
وإنه لم يكن ذلك من ترتيب النبي صلى الله عليه وسلم بل وَكَله إلى أمته بعده .
قال : وهذا قول مالك وجمهور العلماء , واختاره القاضي أبو بكر الباقلاني ،
قال ابن الباقلاني : هو أصح القولين مع احتمالهما .
قال : والذي نقوله : إن ترتيب السور ليس بواجب في الكتابة ، ولا في الصلاة ،
ولا في الدرس ، ولا في التلقين ، والتعليم ,
وأنه لم يكن من النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك نص ، ولا حدٌّ تحرم مخالفته ،
ولذلك اختلف ترتيب المصاحف قبل مصحف عثمان .
قال : واستجاز النبي صلى الله عليه وسلم والأمة بعده في جميع الأعصار
ترك ترتيب السور في الصلاة والدرس والتلقين .
قال : وأما على قول من يقول من أهل العلم :
إن ذلك بتوقيف من النبي صلى الله عليه وسلم حدده لهم كما استقر في مصحف عثمان ،
- وإنما اختلاف المصاحف قبل أن يبلغهم التوقيف والعرض الأخير - ،
فيتأول قراءته صلى الله عليه وسلم النساء أولا ثم آل عمران هنا على
أنه كان قبل التوقيف والترتيب , وكانت هاتان السورتان هكذا في مصحف أبيّ .
قال : ولا خلاف أنه يجوز للمصلي أن يقرأ في الركعة الثانية سورة قبل التي قرأها في الأولى ،
وإنما يكره ذلك في ركعة ولمن يتلو في غير صلاة .
قال : وقد أباحه بعضهم .
وتأويل نهي السلف عن قراءة القرآن منكوسا على من يقرأ من آخر السورة إلى أولها .
قال : ولا خلاف أن ترتيب آيات كل سورة بتوقيف من الله تعالى على
ما هي عليه الآن في المصحف , وهكذا نقلته الأمة عن نبيها صلى الله عليه وسلم .
هذا آخر كلام القاضي عياض . والله أعلم .
" شرح مسلم " ( 6 / 61 ، 62 ) .
وقال السندي :
قوله ( ثم افتتح آل عمران ) مقتضاه عدم لزوم الترتيب بين السور في القراءة .
" شرح النسائي " ( 3 / 226 ) .
ب. عن أنس بن مالك رضي الله عنه
كان رجل من الأنصار يؤمهم في مسجد قباء
وكان كلما افتتح سورة يقرأ بها لهم في الصلاة مما يقرأ به افتتح بـ { قل هو الله أحد }
حتى يفرغ منها ثم يقرأ سورة أخرى معها وكان يصنع ذلك في كل ركعة
فكلمه أصحابه فقالوا إنك تفتتح بهذه السورة ثم لا ترى أنها تجزئك حتى تقرأ بأخرى
فإما تقرأ بها وإما أن تدعها وتقرأ بأخرى فقال ما أنا بتاركها ،
إن أحببتم أن أؤمكم بذلك فعلت وإن كرهتم تركتكم ،
وكانوا يرون أنه من أفضلهم وكرهوا أن يؤمهم غيره
فلما أتاهم النبي صلى الله عليه وسلم أخبروه الخبر
فقال يا فلان ما يمنعك أن تفعل ما يأمرك به أصحابك ؟
وما يحملك على لزوم هذه السورة في كل ركعة ؟
فقال إني أحبها
فقال حبك إياها أدخلك الجنة .
رواه البخاري معلقاً ، والترمذي من طريق البخاري ( 2901 ) .
والشاهد منه : قراءة الرجل سورة الإخلاص في صلاته قبل المتقدِّم عليها ،
وقد أقرَّه النبي صلى الله عليه وسلم .
ج . وهو فعل عمر رضي الله عنه :
قال الإمام البخاري :
وقرأ الأحنف بالكهف في الأولى وفي الثانية بيوسف أو يونس





وذكر أنه صلى مع عمر رضي الله عنه الصبح بهما .
" باب الجمع بين السورتين في الركعة "
من كتاب الأذان

منقول من بريدي الخاص

06-22-2011 09:05 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
QuRaNoUrLiFe
الإدارة العامة للموقع
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-01-2011
رقم العضوية : 2819
المشاركات : 634
الجنس : ذكر
الدعوات : 1
قوة السمعة : 40
موقعي : زيارة موقعي
 offline 
look/images/icons/i1.gif حكم تنكيس القرآن الكريم
زادكم الله حرصا على نقل كل ماهو مفيد
توقيع :QuRaNoUrLiFe
رحمك الله ياأبى توفاه الله عزوجل يوم الخميس الموافق 7 رمضان 1433 الموافق 27 يوليو 2012

كن على علم وعلى وبصيره تحفظ وتسدد وتعان
اللهم انا نسالك علما يقربنا اليك اللهم لاتجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا غايه رغبتنا وسؤلنا
اللهم انا نشكو اليك ضعف قوتنا وقله حيلتنا
اللهم ارزقنا وانت خير الرازقين وافتح علينا ابواب فضلك ياخير الفاتحين
اللهم افتح علينا ابواب الفضل فى الدنيا والدين وارزقنا محبتك ومرضاتك ياارحم الراحيمن
اللهم اجعلنا ممن اراد الخير فوفقته وسددته واعنته
اللهم لا تجعلنا ممن اراد الشر او التمسه
اللهم اصرفنا عن الشر واهله وطرقه واسبابه ولا تجعل للشيطان به علينا سبيلا
اللهم اعصمنا بعصمتك حتى نلقاك يوم نلقاك وانت راض عنا ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمه انك انت الوهاب
اللهم انا نسالك الزهد فى الدنيا على الوجه الذى يرضيك عنا والطمع فى الاخره على الوجه الذى يقربنا منك ويوجب محبتنا لك ياارحم الراحمين.
اللهم اجعل اشجاننا واحزاننا فيما يرضيك عنا
اللهم انا نسالك بعزتك وجلالك وعظمتك وكمالك الا تصرفنا عن شئ الا تجعل ذلك الصرف خيرا لنا فى ديننا ودنيانا واخرتنا وعاجل امورنا واجلها
اللهم خر لنا واختر لنا وارضنا بما اخترت لنا وارزقنا اله الاولين والاخرين الرضا بعد القضا وبرد العيش بعد الموت ولذه النظر الى وجهك الكريم
وصلى اللهم وسلم وبارك على محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسلميا كثيرا وأخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

06-25-2011 04:06 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
غرباء
عضو
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-25-2011
رقم العضوية : 2885
المشاركات : 2
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif حكم تنكيس القرآن الكريم
جزاك الله ورفع قدرك

07-08-2011 05:39 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
قرءاني حياتي
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-09-2010
رقم العضوية : 1017
المشاركات : 348
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 12
 offline 
look/images/icons/i1.gif حكم تنكيس القرآن الكريم
بارك الله فيكم جميعا
ونفعنا الله وإياكم بما نقول ونسمع




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 06:41 صباحا