أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء

[mark=#CCCC00]السلام عليكم ورحمة الله لقد قمت بكتابة هذا التعديل لأحيطكم علما ان هذه القصة أصدرت بشأنها فتاوا وأن لا أسا ..



08-23-2010 03:38 صباحا
أم ايمان
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 04-20-2010
رقم العضوية : 1246
المشاركات : 77
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡
[mark=#CCCC00]السلام عليكم ورحمة الله لقد قمت بكتابة هذا التعديل لأحيطكم علما ان هذه القصة أصدرت بشأنها فتاوا وأن لا أساس لها من الصحة بل هي من عند الشيعة سامحهم الله لغلوهم في مدح علي رضي الله عنه الموضوع في الاسفل بارك الله فيكم. وعجلت إليك ربي لترضى[/mark]

[read]أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء [/read]
74

الحمد لله الذي السماوات والأرض خلقه، قضي فيهن أمره، ووسع كرسيه علمه، ولم يك شيء قط إلا من فضله، ثم كان من قدرته أن جعلنا أئمة، واصطفي من خير خلقه رسولا، أكرمهم نسبا وأصدقهم حديثا، وأفضلهم حسبا، فأنزل عليه كتابه، وائتمنه على خلقه، فكان رحمة من الله للعالمين أما بعد :

فقد روي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه سأل حذيفة بن اليمان فقال له :
كيف أصبحت يا حذيفة؟
فقال حذيفة بن اليمان :
أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله لا في الأرض ولا في السماء .
فتساءل الفاروق في عجب :
ماذا قلت يا حذيفة؟ أصبحت تحب الفتنة، وتكره الحق، وتصلي بدون وضوء، ولك في الأرض ما ليس لله لا في الأرض ولا في السماء .
فقال حذيفة بن اليمان :
نعم
واستحال دهشة أبي حفص إلي غضب، لقد كذب أذنيه في بادئ الأمر، ولكن بعدما سمع يقينا ..........؟
وأراد الفاروق أن ينهال علي حذيفة بالدرة أو يطيح برأسه لو لا أن رأي أمير المؤمنين عمر علي بن أبي طالب فهتف به :
تعال يا أبا الحسن
فتساءل علي بن أبي طالب :


⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩



ما بك يا أبا حفص ؟ أري علي وجهك الغضب
قال أمير المؤمنين عمر :
إني سألت حذيفة بن اليمان كيف أصبحت؟ فقال : أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله لا في الأرض ولا في السماء .
فتبسم أفقه الفقهاء وقال :
صدق أبو عبد الله يا أمير المؤمنين
فقال الفاروق في عجب كيف يا أبا الحسن ؟
فقال علي بن أبي طالب :
يحب الفتنة أي يحب المال والبنين فقد قال تعالي "إنما أموالكم وأولادكم فتنة" (سورة التغابن الآية : 15)
ويكره الحق أي يره الموت
فقال الفاروق :
فكيف يصلي بغير وضوء، ويدعي أن له في الأرض ما ليس لله عز وجل في الأرض ولا في السماء ؟
فقال أبو الحسن :
يصلي علي النبي عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم في أي وقت، وله في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء أي لحذيفة زوجة وولد، والله تبارك وتعالي ليس له زوجة ولا ولد فقد قال تعالي "أني يكون له ولد ولم تكن له صاحبة" (سورة الأنعام الآية : 101)
⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵


09-13-2010 09:51 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
بنت ورش
عضو فعال نشط
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-25-2009
رقم العضوية : 40
المشاركات : 31
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء
03

قال الشيخ عثمان الخميس * - حفظه الله تعالى - لا أصل له ، وإنما هو من وضع الرافضة.



09-13-2010 10:13 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
امة الجبار
جزاها الله خيرا
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-23-2009
رقم العضوية : 30
المشاركات : 303
الجنس : ذكر
الدعوات : 1
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء
لقد اثار عنوان الموضوع غضبي وضاق صدري
فاسرعت لقرائته رغم انني كنت ساتصفح المنتدى بسرعة لانني مشغولة
سامحك الله اختي الغالية ام ايمان
سامحك الله
سامحك الله
كلي ارتعش من الغضب
العنوان يوحي بعكس ما يحمل الموضوع

09-13-2010 10:58 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
أم ايمان
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 04-20-2010
رقم العضوية : 1246
المشاركات : 77
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة: امة الجبار;16583 »
لقد اثار عنوان الموضوع غضبي وضاق صدري
فاسرعت لقرائته رغم انني كنت ساتصفح المنتدى بسرعة لانني مشغولة
سامحك الله اختي الغالية ام ايمان
سامحك الله
سامحك الله
كلي ارتعش من الغضب
العنوان يوحي بعكس ما يحمل الموضوع

[glow1=66cc99]السلام عليكم ورحمة الله
سلمت لي من الغضب وضيق الصدر أعتذر لذالك غاليتي لكن سبق وقرأت هذه القصة وأصابنا الذهول في البداية انا أيضا لكن بعدما بحث فيها لأنه أثارتني هذه القصة وجدت فيها مافيها من المخالفات لأأمتنا الكبار الصحابة الأجلاء والان إليك كل ما وجدت.[/glow1]

علمت بحمد الله:
انه كيف بعمر بن الخطاب الفاروق الفطن الورع رضى الله عنه
ان يخفى عليه قصد حذيفه بن اليمان رضى الله عنه فى هذه الاشياء المذكوره
ثم ان هذه القصه يستند بها الشيعه على ان على بن ابى طالب رضى الله عنه
هو المرجعيه العلميه للامه الاسلاميه دون غيره من الصحابه رضوان الله عليهم اجمعين
وانه افطن من عمر حيث انه فطن مالم يفطنه عمر رضى الله عنهما
وكيف لرجل مثل عمر الا يفهم مقصد حذيفه !!!!!!!!!
ثانيا لماذا على رضى الله عنه هو المختص دون الصحابه
بـــــ (كرم الله وجهه)
لماذا لا نقول لابى بكر وعمر وعثمان وباقى الصحابه رضوان الله عليهم اجمعين مثل هذه القوله التى ينفرد بها الشيعه
والتى كنا جميعا نرددها على جهل منا وما ابرىء نفسى
فيجب ان نقول على رضى الله عنه
فأهل السنه والجماعه لا يغالون فى الصحابه ولا ينتقصون منهم
فعقيدتنا اخيتى الفاضله اننا نحب جميع الصحابه رضى الله عنهم اجمعين ولا نفرق بين احد منهم وانهم افضل هذه الامه بعد نبيها
المصطفى المجتبى صلى الله عليه وسلم
وأعود بالله من أن أظل أو أظل
ولكِ أن ترجعي لكتاب معجم المناهي اللفظية للشيخ بكر أبو زيد رحمه الله للتوسّع ، بارك الله لكِ
وعجلت إليك ربي لترضى

وإليكم الفتوى أيضا :

[bor=009900]سئل الشيخ العلامة ابن عثيمين كما في [ لقاء الباب المفتوح] شريط 106
ما حكم من يقول : إن لي في الأرض ما ليس لله في السماء ، ويقصد بذلك الزوجة والولد والله منزه عن الزوجة والولد و يقول لاحمد لله ولاشكر له ويقصد بالله أي اللاهي عن الآخرة وغير هذا من الكلام الموهم .؟
فأجاب - رحمه الله تعالى - :
أرى أن هذا الكلام حرام ، لأنه يوهم معنى باطلا وإن كان سوف يفسر ما يريد ، ولكن سيُبقي الشيطان اثر ذلك في قلب المخاطَب أو المستمع ، وأنصح من يتكلم بهذا فأقول له : استمع لقوله تعالى أو اقرأ قوله تعالى : { ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد } واعلم أن كلمتك هذه إن ترتب عليها كفر أو شك فالحساب عليك ، فعلى كل مؤمن أن يحترم جانب الحق ، جانب الرب عز وجل ، وأن يعلم أن الأمر خطير ، رب كلمة لا يلقي لها بالا تهوي به في النار سبعين خريفا والعياذ بالله أو أكثر ، فأرى أن هذا كلام منكر ، وأنه لا يحل للإنسان أن يلقيه ، وأن على من سمعه أن ينصحه فإن اهتدى فله ، ولمن نصحه ، وإن لم يهتد فإنه يغادر المكان الذي يلقى فيه مثل هذا الكلام]. انتهى كلامه - رحمه الله تعالى - .
ورد في فتاوى الشبكة الإسلامية الفتوى رقم (56194) ،،
تاريخ الفتوى : 16 شوال 1425هـ.
ما نصه:
"الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:
فإنا لم نعثر على ما يفيد إثبات إقرار النبي صلى الله عليه وسلم لهذا الحوار، ولكنه ذكر ابن القيم بعض فقرات هذا الحوار في حوار بين عمر وحذيفة رضي الله عنهما، وذلك في كتابه الطرق الحكمية، وذكر ابن عطية في تفسيره بعضه.
وقد تكلم الفقهاء على صحة مثل هذا الكلام، فذكر المرداوي في الإنصاف والبهوتي في كشاف القناع والرحيباني في مطالب أولي النهى: أنه لا يحنث من حلف بالطلاق أو غيره على أنه يحب الفتنة ويكره الحق إذا كان يعني أنه يحب المال والولد ويكره الموت .
ثم إنا ننبه على أن عمر رضي الله عنه كان من أعلم الصحابة وأفهمهم، ولذلك ولاه أبو بكر رضي الله عنه القضاء أيام خلافته، وقد نزلت عدة آيات توافق اجتهاده، ولما توفي قال فيه ابن مسعود رضي الله عنه: إ ني لأحسب تسعة أعشار العلم ذهب يوم ذهب عمر . رواه الطبراني ورجاله ثقات كما قال الهيثمي".
[/bor]

09-14-2010 12:09 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
امة الجبار
جزاها الله خيرا
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-23-2009
رقم العضوية : 30
المشاركات : 303
الجنس : ذكر
الدعوات : 1
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif أصبحت أحب الفتنة، وأكره الحق، وأصلي بدون وضوء، ولي في الأرض ما ليس لله في الأرض ولا في السماء




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 02:21 مساء