أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






من الذي مزّق القرآن .. هم أم نحن ؟

من الذي مزّق القرآن .. هم أم نحن ؟ ________________________________________ هذا مقال أعجبني مضمونه .. فطرحته لكم ..



06-22-2010 06:06 مساء
وفاء1
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 05-13-2010
رقم العضوية : 1404
المشاركات : 141
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡
من الذي مزّق القرآن .. هم أم نحن ؟



⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩


________________________________________








هذا مقال أعجبني مضمونه ..
فطرحته لكم و قمت وإضافة بعض الصور والآيات القرآنية :


صحيح إن بعض الحثالة من الجنود الأمريكيين قاموا بتمزيق القرآن ..
لكنه تمزيق مادي لن يضر هذا الكتاب العظيم ..
- فقد مزقوا المصحف ولم يمزقوا القرآن ..
فهو محفوظ إن شاء الله ولو مزقوا كل النسخ في العالم ..
فالله سبحانه وتعالى تكفل بحفظه حين قال :



" إِنَّا نَحْنُ نَـزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ "
حفظ في القلوب والعقول والأرواح



لكن نحن المسلمون مزقنا القرآن قبلهم من قلوبنا من عقولنا من أرواحنا
مزقنا القرآن معنويا قبل أن يمزقه أعداء الإسلام مادياً
ولعمري إن التمزيق المعنوي أشد وأكثر تأثيرا من تمزيقه ماديا
والله لو نطق القرآن لبكى على حاله مع المسلمين ولم يبكي مما فعله الأنجاس به ..
والله لو نطق القرآن لشكى لله على هجر المسلمين له ...
فكم من المصاحف تراكم عليها الغبار في بيوت ملايين من المسلمين
وكم من البيوت دخلتها الآف المجلات والصحف ولم تتشرف بدخول القرآن
لقد مزقنا القرآن عندما هجرناه نحن ملايين المسلمين
- لقد مزقنا القرآن عندما قرأنا القرآن ولم نفهمه
- لقد مزقنا القرآن عندما قرأنا القرآن وفهمناه لكن لم نطبق ما فهمنا
- لقد مزقنا القرآن عندما قرأنا القرآن وفهمناه وطبقناه لكن لم نجيد تطبيقه
- فكم قارئا للقرآن لم يظهر تأثير هذا القرآن على سلوكه ومظهره وتعامله...
- لقد مزقنا القرآن عندما غاب عنا في تعاملنا مع الناس
- فكم من الناس صارت العادات والتقاليد والقربى هي الأساس في تعامله وحكمه على الناس
وكم من إنسان فضل علاقة القربى والأسرة والقبيلة وعصبيته وصارت هي الميزان بدلا من كتاب الله ..
- لقد مزقنا القرآن عندما غاب عنا في تعاملا تنا المالية
فكم من الناس غاب عنه القرآن في ظل الجشع والطمع وتنامي الأرباح وتسارع المعاملات
وكم من الناس لم يصبح لديه خوف أو حرج وأصبح متهاون متساهل في حقوق وأموال الناس....
- لقد مزقنا القرآن عندما قرأنا القرآن ولم يتعدى حناجرنا
- لقد مزقنا القرآن عندما سجنَا القرآن في الأدراج ولا نفرج عنه إلا في رمضان!!
- لقد مزقنا القرآن عندما أصبحنا نقرأه مثل : الصحف والمجلات والكتب !!
- لقد مزقنا القرآن عندما وضعنا القوانيين الوضعية المستمدة من الثورة الفرنسية والأمريكية بدلا من قوانيين القرآن وصارت هذه القوانيين الوضعية هي السائدة في معظم البلدان المسلمة
- لقد مزقنا القرآن عندما حصرنا القرآن في المساجد والصلاة وغاب عن حياتنا اليومية
- فكم من المسلمين لا يعرف القرآن إلا في المسجد والصلاة !!
- لقد مزقنا القرآن عندما أصبحت (( مادة القرآن )) حصة إختيارية في بعض دول المسلمين ..
وبعضها لا يوجد مادة القرآن أصلا !!
- يالله أللهم ألطف بنا
- هل وصل الحال إلى هذه الدرجة
- أصبح القرآن إختياريا هل أصبح دستورنا مادة غير ذات أهمية ؟
- هل هذه مكانة القرآن عند المسلمين ؟
أليس هذا تمزيقا أشد مما فعله أعداء الأمة ؟
- لقد مزقنا القرآن عندما تهاون المعلمين وتكاسلوا في تدريسه
- وأخيرا مزقنا القرآن عندما صمتنا وصمتت الحكومات أمام السخرية منه والأستهزاء به
- والله إن أكاد أن أقسم أن هذا القرآن لن يشتكي لله يوم الحساب مما فعله هؤلاء به ..
لكن سوف يشتكي لله من أهله وما فعلوه به وهجرهم له


إنتهى



الله أكبر
يا للخجل الذريع يوم أن نلاقي ربنا ما نقول
بهذه المناسبة يحضرني مقولة خالد بن الوليد يوم حانت وفاته ..
أمسك بالقرآن يخاطبه قائلاً :
( شغلنا الجهاد عنك يا كتاب الله )
!!
أنت يا سيف الله المسلول شغلك الجهاد ..
لكن نحن ما الذي شغلنا ؟
النت ؟
التلفزيون ؟
المباريات ؟
الأسواق ؟
الشوارع ؟
الاستراحات ولعب الورق ؟
والقائمة تطوووووووووووووول
وا أسفاه

اللهم لا تجعلنا ممن هجروا القرآن قراءةً وتدبرا ..
منقوووووووووول
⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵


06-23-2010 02:10 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
قرءاني حياتي
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-09-2010
رقم العضوية : 1017
المشاركات : 348
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 12
 offline 
look/images/icons/i1.gif من الذي مزّق القرآن .. هم أم نحن ؟
جزاك الله خيرا أختي الغالية على هذا النقل الطيب . والله إن هذا الكلام يمزق القلب حسرة على أحوال المسلمين مع خير كتاب على وجه الأرض . نسأل الله أن يردنا وإياكم إلى كتابه ويجعلنا وجميع المسلمين من أهل وخاصته. تقبلي مني أجمل تحية وتقدير




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 07:56 صباحا