أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






سافر أب إلى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة..

سافر أب إلى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة.. سافر سعيا وراء الرزق وكان أبناؤه يحبونه حبا جما ويكنون له كل الاح ..



05-30-2010 09:15 مساء
وفاء1
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 05-13-2010
رقم العضوية : 1404
المشاركات : 141
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡
سافر أب إلى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة..



⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩





سافر سعيا وراء الرزق وكان أبناؤه يحبونه حبا جما ويكنون له كل الاحترام



أرسل الأب رسالته الأولى إلا أنهم لم يفتحوها ليقرؤوا ما فيها بل أخذ كل واحد منهم يُقبّل الرسالة ويقول إنها من عند أغلى الأحباب..



وتأملوا الظرف من الخارج ثم وضعوا الرسالة في علبة قطيفة.. وكانوا يخرجونها من حين لآخر لينظفوها من التراب ويعيدونها ثانية.. وهكذا فعلوا مع كل رسالة أرسلها أبوهم



ومضت السنون



وعاد الأب ليجد أسرته لم يبق منها إلا ابن واحدا فقط فسأله الأب: أين أمك؟؟



قال الابن : لقد أصابها مرض شديد, ولم يكن معنا مال لننفق على علاجها فماتت



قال الأب: لماذا؟ ألم تفتحوا الرسالة الأولى لقد أرسلت لكم فيها مبلغا كبيرا من المال



قال الابن: لا.. فسأله أبوه وأين أخوك؟؟



قال الابن: لقد تعرف على بعض رفاق السوء وبعد موت أمي لم يجد من ينصحه ويُقومه فذهب معهم



تعجب الأب وقال: لماذا؟ ألم يقرأ الرسالة التي طلبت منه فيها أن يبتعد عن رفقاء السوء.. وأن يأتي إليّ



رد الابن قائلا: لا.. قال الرجل: لا حول ولا قوة إلا بالله.. وأين أختك؟



قال الابن: لقد تزوجت ذلك الشاب الذي أرسلت تستشيرك في زواجها منه وهى تعيسة معه أشد تعاسة



فقال الأب ثائرا: ألم تقرأ هي الأخرى الرسالة التي اخبرها فيها بسوء سمعة وسلوك هذا الشاب ورفضي لهذا الزواج



قال الابن: لا لقد احتفظنا بتلك الرسائل في هذه العلبة القطيفة..



دائما نجملها ونقبلها




ولكنا لم نقرأها




تفكرت في شأن تلك الأسرة




وكيف تشت شملها وتعست حياتها لأنها لم تقرأ رسائل الأب إليها ولم تنتفع بها, بل واكتفت بتقديسها والمحافظة عليها دون العمل بما فيها



ثم نظرت إلى المصحف..



إلى القرآن الكريم الموضوع داخل علبة قطيفة على المكتب



يا ويحي .



إنني أعامل رسالة الله لي كما عامل هؤلاء الأبناء رسائل أبيهم



إنني أغلق المصحف واضعه في مكتبي ولكنني لا أقرأه ولا أنتفع بما فيه وهو منهاج حياتي كلها



فاستغفرت ربي وأخرجت المصحف.. وعزمت على أن لا أهجره أبدا




اقْبَل تستفِد و انشُر تُفِد



طبعاً منقول للفائدة



وأخيراً



إذا أعجبك الموضوع فلا تقل شكـراً



رحم الله من نقلها عني وجعلها بميزان حسناتكم
⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵


06-22-2010 06:11 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
قرءاني حياتي
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-10-2010
رقم العضوية : 1017
المشاركات : 348
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 12
 offline 
look/images/icons/i1.gif سافر أب إلى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة..

جزاك الله خيرا أختي الفاضلة ونفعنا الله وإياكم بما نقرأ




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 12:46 مساء