أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى القرآن حياتنا | QuRaNoUrLiFe، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






واجب الحلقة الثالثة

[IMG]http://www.quranourlife.com/vb/mwaextraedit4/extra/04.gif[/IMG] جزى الله القائمين على المنتدى وشيخنا الفاضل خير الج ..



01-26-2010 07:31 مساء
أم ساره وسلمى
معين على الخير
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 10-15-2009
رقم العضوية : 284
المشاركات : 251
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 
↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡↡
04
جزى الله القائمين على المنتدى وشيخنا الفاضل خير الجزاء جعله الله ذخرا فى الدنيا والاخرة

سؤال الحلقة الثالثة كان :حمزة بن عبد المطلب عم الرسول واخوه من الرضاعة ...فمن يكون اخوة الرسول صلى الله عليه وسلم من الرضاعة ذكورا واناثا ...؟؟؟



⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩





أول من أرضعت الرسول صلى الله عليه وسلم من المراضع – بعد أمه صلى الله عليه وسلم – ثويبة مولاة أبى لهب بلبن ابن لها يقال له مسروح، وكانت قد أرضعت قبله حمزة بن عبد المطلب، وأرضعت بعده أبا سلمة بن عبد الأسد المخزومى .
واسترضع له امرأة من بنى سعد بن بكر – وهى حليمة بنت أبى ذؤيب – وزوجها الحارث بن عبد العزى المكنى بأبى كبشة، من نفس القبيلة .
وإخوته صلى الله عليه وسلم هناك من الرضاعة عبد الله بن الحارث، وأنيسة بنت الحارث، وحذافة أو جذامة بنت الحارث ( وهى الشيماء – لقب غلب على اسمها ) وكانت تحضن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو سفيان بن الحارث بن عبد المطلب، ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وكان عمه حمزة بن عبد المطلب مسترضعا فى بنى سعد بن بكر، فأرضعت أمه رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما وهو عند أمه حليمة، فكان حمزة رضيع رسول الله صلى الله عليه وسلم من وجهين، من جهة ثويبة، ومن جهة السعدية.





2- المصدر موقع :اسلام ويب ...مركز الفتوى


السؤال :من إخوة الرسول(صلى الله عليه وسلم) في الرضاعة من"حليمة؟


رقـم الفتوى : 48304


عنوان الفتوى : إخوة رسول الله صلى الله عليه وسلم من الرضاعة


تاريخ الفتوى :15 ربيع الأول 1425 / 05-05-2004



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فقد ذكرت كتب السيرة والحديث أسماء لإخوة النبي صلى الله عليه وسلم من الرضاعة فمن حليمة جاء ذكر الشيماء بنت الحارث بن عبد العزى وأخيها عبد الله بن الحارث، وأختهما أنيسة بنت الحارث فهؤلاء أمهم حليمة السعدية رضي الله عنها.
وقد ذكروا كذلك أن له إخوة آخرين من الرضاعة من مرضعة أخرى وهم حمزة بن عبد المطلب وأبو سلمة بن عبد الأسد أرضعتهما ثويبة مولاة عمه أبي لهب التي أعتقها بسبب إرضاعها لابن أخيه محمد صلى الله عليه وسلم.
والله أعلم


27


3-

1 - قلت : يا رسول الله ، هل لك في بنت أبي سفيان ؟ قال : ( فأفعل ماذا ) . قلت : تنكح ، قال : ( أتحبين ) . قلت : لست لك بمخلية ، وأحب من شركني فيك أختي ، قال : ( إنها لا يحل لي ) . قلت : بلغني أنك تخطب ، قال : ( ابنة أم سلمة ) . قلت : نعم ، قال : ( لو لم تكن ربيبتي ما حلت لي ، أرضعتني وأباها ثويبة ، فلا تعرضن علي بناتكن ولا أخواتكن ) .
الراوي:أم حبيبة رملة بنت أبي سفيانالمحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5106
خلاصة حكم المحدث:[صحيح






4-


كان أبو سفيان بن الحارث أخا رسول الله صلى الله عليه وسلم من الرضاعة ، أرضعته حليمة أياما ، وكان يألف رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان له تربا ، فلما بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم عاداه عداوة لم يعاد أحدا قط ، ولم يكن دخل الشعب ، وهجا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهجا أصحابه ، ثم إن الله ألقى في قلبه الإسلام ، قال أبو سفيان : فقلت : من أصحب ؟ ومع من أكون ؟ قد ضرب الإسلام بجرانه ، فجئت زوجتي وولدي فقلت : تهيؤوا للخروج قد أظل قدوم محمد ، قالوا : قد آن لك أن تبصر أن العرب والعجم قد تبعت محمدا ، وأنت توضع في عدواته ، وكنت أولى الناس بنصرته ، فقلت لغلامي مذكور : عجل بأبعرتي وفرسي ، قال : ثم سرنا حتى نزلنا بالأبواء وقد نزلت مقدمته بالأبواء ، فتنكرت وخفت أن أقتل ، وكان قد ندر دمي فخرجت وأخذ ابني جعفر على قدمي نحوا من ميل في الغداة التي صبح رسول الله صلى الله عليه وسلم الأبواء ، فأقبل الناس رسلا رسلا – أي قطيعا قطيعا – فتنحيت فرقا من أصحابه ، فلما طلع في موكبه تصديت له تلقاء وجهه ، فلما ملأ عينيه مني أعرض عني بوجهه إلى الناحية الأخرى ، فتحولت إلى ناحية وجهه الأخرى ، فأعرض عني مرارا ، فأخذني ما قرب وما بعد ، وقلت : أنا مقتول قبل أن أصل إليه ، وأتذكر بره ورحمه وقرابتي فيمسك ذلك مني ، وقد كنت لا أشك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه سيفرحون بإسلامي فرحا شديدا وقرابتي برسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلما رأى المسلمون إعراض رسول الله صلى الله عليه وسلم عني ، أعرضوا جميعا ، فلقيني ابن أبي قحافة معرضا عني ، ونظرت إلى عمر يغري بي رجلا من الأنصار ، فألز بي رجل يقول : يا عدو الله أنت الذي كنت تؤذي رسول الله صلى الله عليه وسلم وتؤذي أصحابه ؟ قد بلغت مشارق الأرض ومغاربها في عداوته ، فرددت بعض الرد عن نفسي ، فاستطال علي ورفع صوته حتى جعلني في مثل الحرجة من الناس يسرون بما يفعل بي ، قال : فدخلت على عمي العباس ، فقلت : يا عم ، قد كنت أرجو أن سيفرح رسول الله صلى الله عليه وسلم بإسلامي لقرابتي وشرفي ، وقد كان منه ما رأيت فكلمه ليرضى عني ، قال : لا والله لا أكلمه كلمة فيك أبدا بعد الذي رأيت منه ما رأيت إلا أن أرى وجها ، إني أجل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأهابه ، فقلت : يا عم إلى من تكلني ؟ قال : هو ذاك ، فلقيت عليا فكلمته ، فقال لي مثل ذلك ، فخرجت فجلست على باب منزل رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى راح إلى الجحفة ، وهو لا يكلمني ولا أحد من المسلمين ، وجعلت لا ينزل منزلا إلا أنا على بابه ، ومعي ابني جعفر قائم ، فلا يراني إلا أعرض عني فخرجت على هذه الحال ، حتى شهدت معه فتح مكة وأنا في خيله التي تلازمه حتى هبط من أذاخر حتى نزل الأبطح ، فنظر إلي نظرا هو ألين من ذلك النظر قد رجوت أن يتبسم ، ودخل عليه نساء بني عبد المطلب ، ودخلت معهن زوجتي ، فرققته علي ، وخرج إلى المسجد وأنا بين يديه لا أفارقه على حال ، حتى خرج إلى هوازن فخرجت معه ، وذكر قصته بهوازن
الراوي:عبدالرحمن بن سابط المكي (تابعي)المحدث: ابن تيمية - المصدر: الصارم المسلول - الصفحة أو الرقم: 2/269
خلاصة حكم المحدث:مشهورة





هذا والله اعلم





⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵⤵




المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
صفحة الواجبات لبراءة الكتاب المنير براءة1
1 2227 براءة1
صفحة الواجبات لبراءة الكتاب المنير QuRaNoUrLiFe
0 1004 QuRaNoUrLiFe
واجب الدرس الثاني والتسعين النفس التواقة
1 2178 النفس التواقة
صفحة واجبات شرح كتاب المنير محبة الجنة
1 3037 محبة الجنة
صفحتي للواجب ام موده مبتدأه تجويد ام مودة
10 5670 ام مودة

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 03:01 مساء